علاج السترتش مارك وتشققات الجسم

أسباب الاسترتش مارك وكيفية تفاديها 2022

هل تودين معرفة أسباب الاسترتش مارك؟ يعاني الكثيرون خاصةً النساء من ظهور علامات التمدد على الجلد أو ما تُعرف باسم (stretch marks) وهي خطوط سطحية متجمعة غير ضارة تظهر على الجلد بألوان مختلفة وغالباً ما تصبع أقل وضوحاً بمرور الوقت ، تعرف الآن على أسباب الاسترتش مارك وكيفية تفاديها والحفاظ على جلدك ناعم وموحد الملمس دائماً .

ما هي الاسترتش مارك ؟

أسباب الاسترتش مارك

قبل الحديث المباشر عن أسباب الاسترتش مارك نوضح ماهي و كيف تبدو ..؛ هي عبارة عن خطوط متجمعة تظهر على الجلد نتيجة تمدده بشكل كبير خلال فترة زمنية قصيرة وهو ما يحدث بشكل شائع خلال فترة الحمل أو زيادة الوزن المفاجئة ، حيث تظهر هذه الخطوط بلون وقوام مختلف عن البشرة العادية ويمكنك ملاحظة ظهورها عند لمسها بأصابعك .

تبدأ علامات التمدد في الظهور باللون الأحمر أو الأرجواني أو البني ثم تتحول إلى اللون الأبيض بمرور الوقت وتصبح أقل وضوحاً . تظهر علامات التمدد بشكل شائع على البطن والفخذين وأعلى الذراعين والصدر والساقين والظهر، ولا تسبب علامات التمدد أي أضرار على الصحة العامة للجسم ولكنك قد تشعر ببعض الحكة فيها في بداية تكونها .

 

أسباب الاسترتش مارك :

أسباب الاسترتش مارك

أسباب الاسترتش مارك بشكل عام أنها تظهر علامات التمدد نتيجة تمدد الجلد بشكل كبير في فترة زمنية قصيرة وهو ما يحدث خلال الحالات التالية :

تناول أدوية تحتوي على الكورتيزونات بشكل كبير :

من أسباب الاسترتش مارك الكورتيزون cortisone هو هرمون طبيعي تفرزه الغدة الكظرية في الجسم ولكن عند تناوله بشكل كبير فإنه قد تسبب في زيادة مفاجئة في وزن الجسم بالتالي تمدد الجلد بشكل كبير . كما تشير الدارسات أن الكريمات التي تحتوي على الكورتيزونات قد تعمل تقليل مرونة الجلد اللازمة للتمدد ؛ بالتالي زيادة فرصة الإصابة بالاسترتش مارك .

الحمل :

من أشهر أسباب الاسترتش مارك هو الحمل ؛ حيث تصاب أكثر من 50% من النساء بعلامات التمدد على البطن خلال فترة الحمل ، حيث يتمدد جلد البطن بشكل كبير في فترة الحمل لاستيعاب الجنين ؛ يمكن أن يتسبب هذا التمدد في ظهور علامات التمدد على البطن والشعور بالحكة في مناطق ظهورها .

طفرات النمو خلال فترات البلوغ :

قد يلاحظ بعض المراهقون ظهور علامات التمدد في مناطق مختلفة من الجسم عقب زيادة وزنه بشكل سريع خلال فترات الإصابة بطفرات النمو وهو ما يحدث خلال البلوغ .

الإصابة ببعض الأمراض :

تتسبب بعض الأمراض باضطرابات في الغدة الكظرية عن طريق زيادة هرمون الكورتيزون الذي تفرزه في الجسم بالتالي زيادة وزنه وتعرض الجلد للإصابة بعلامات التمدد وواحدة من أسباب الاسترتش مارك ، كما يعمل البعض الاخر على تقليل مرونة الجلد الطبيعية وزيادة فرصة تعرضه للإصابة بعلامات التمدد .

من أشهر هذه الأمراض :

  • متلازمة كوشينج Cushing syndrome .
  • متلازمة مارفان Marfan’s syndrome .
  • متلازمة إهلرز دانلوس Ehlers-Danlos syndrome .

فقدان الوزن المفاجئ :

على الرغم من أن زيادة وزن الجسم هي أحد الاسباب الرئيسة لتكون الاسترتش مارك إلا أن فقدان الوزن المفاجئ قد يساهم في ظهورها بشكل كبير أيضاً .

وجود تاريخ مرضي في العائلة بالإصابة بعلامات التمدد .

استخدام أدوية أو كريمات تحتوي على مادة الستيرويد لفترات طويلة .

تعد الطريقة الأفضل لتقليل فرص تعرضك للاصابة  بعلامات التمدد هي الحفاظ على وزن صحي قدر الإمكان ، يمكنك اتباع نظام غذائي متوازن والحرص على زيادة الوزن وفقدانه بشكل تدريجي واستشارة الأطباء المختصين قبل تناول أي أدوية بدون داعي طبي .

 

علاج الاسترتش مارك :

أسباب الاسترتش مارك

إلى الآن لا يوجد علاج نهائي لإخفاء علامات التمدد نهائياً ولكن يمكنك العمل على تحسين مظهرها وتخفيف ظهورها من خلال الطرق التالية :

  1. استخدام كريمات تحتوي على مادة التريتينوين Retin-A : حيث تعمل هذه المادة على استعادة الكولاجين الطبيعي للجلد ، ويُفضل استخدام هذه الطريقة عند ظهور علامات التمدد باللون الأحمر وقبل تحولها للون الأبيض .
    قد تتسبب هذه الكريمات بتهيج الجلد في بعض الحالات ؛ لذلك ننصح باستخدامها تحت إشراف طبي ، كما يجب الامتناع عن استخدامها تماماً خلال فترة الحمل .
  2. إزالة علامات التمدد بالليزر:  تعمل أشعة الليزر على تجديد مناطق الجلد المصابة وتحفيز نمو ألياف الكولاجين والإيلاستين ؛ بالتالي تحفيف ظهور علامات التمدد بشكل كبير .
  3. تقشير الجلد : يمكن الاستعانة بجلسات تقشير الجلد لإزالة الطبقة الخارجية المصابة .
  4. الإبر الدقيقة (الديرما رولر) : يحفز العلاج بالإبر الدقيقة عن طريق استخدام الديرما رولر لاستجابة الجلد للشفاء وزيادة إنتاج ألياف الكولاجين والإيلاستين في المناطق المصابة .

أظهرت دراسة أجريت عام 2020 فعالية 3 جلسات شهرية للإبر الدقيقة في علاج علامات التمدد لـ25 شخصاً ، بعضهم ذوو بشرة فاتحة وبعضهم ذوو بشرة داكنة ، ولوحظ أن علامات التمدد تقل بنسبة 50% بعد حوالي جلستين من العلاج وتم تحقيق أفضل النتائج في المناطق ذات الجلد السميك مثل الأرداف مقارنة ًبالثديين .

في النهاية تظهر علامات التمدد بشكل شائع خلال فترات الحمل أو البلوغ أو نتيجة ظروف صحية أو علاجية مختلفة ، يمكنك التحدث مع الطبيبة بشأن مخاوفك تجاه ظهور علامات التمدد حيث يمكن للطبيبة تقديم المشورة المناسبة حول خيارات العلاج المناسبة والفعالة لحالتك .

يمكنك زيارة مواقع عيادات دكتور أسماء حجازي على خرائط جوجل من الروابط التالية:

في مجال طب الجلدية ومجال العناية بالبشرة يكون تحديد الجلسات المناسبة لكل حالة أمر غاية في الأهمية، قد تتشابه الحالات بدرجة كبيرة وتحدد حينها الطبيبة الأنسب لكل حالة،لذلك يجب عليكِ التواصل معنا اولاً لتحديد الجلسات المناسبة لحالتك، حيث يتميز مركز الدكتورة أسماء حجازي بالجودة والإحترافية العالية فى الخدمات التى يتم تقديمها، للمزيد من المعلومات حول خدمات المركز وطرق الحجز وعناوين الفروع نتشرف بمراسلتك لنا من خلال طرق التواصل المختلفة فى هذا الرابط للاتصال والحجز او من خلال الواتساب على هذا الرقم 01026635115 .

‫2 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى